...

الهيكل المزعوم وتاريخ فلسطين


م.بلال الفرا

محلل نظم ومطور برامج الجامعة الإسلامية

التفاصيل

مقال قديم رغبت في إعادته على الرئيسية في ذكرى حرق المسجد الأقصى والذي يتوافق مع شهر رمضان آملا أن ينتهي عهد الذل وأن يأتي اليوم ليعود الحق لأصحابه فيتم تحرير الأقصى وكامل أرض فلسطين  ...

 

الهيكل المزعوم وتاريخ فلسطين

27.01.2005



تاريخ فلسطين يمتد منذ القدم وأقدم آثار بشرية وجدت في منطقة جنوبي بحيرة طبريا وتعود إلى 600,000 سنة ق.م ومن الآثار المتروكة ممكن تقسيم تاريخ فلسطين لعدة عصور :

-عصر حجري 10,000-5000 ق.م
-عصر نحاسي 5000-3000 ق.م

في بداية 3000 ق.م شهد التاريخ القديم أكبر الهجرات والتي كانت من شبه الجزيرة العربية إلى فلسطين ،وأطلق على هذه القبائل المهاجرة اسم "الكنعانيون" وقد ورد ذلك في الوثائق المصرية والسورية القديمة بصيغة "كيناهي" او "كيناهنا"..وبالتالي فإن الكنعانيون هم في الأصل قبائل عربية قدمت من شبه الجزيرة العربية وقد سكنوا فلسطين و سيطروا عليها سيطرة تامة ،واشتغلوا بالصناعة والزراعة والتجارة وبنوا مدنا عديدة مثل القدس ،أريحا ،عكا ،عسقلان ،وغزة .

وقد تم اكتشاف الكثير من الآثار التي تدل على مظاهر الحضارة الكنعانية مثل البرونز والأسوار والأقمشة والأنفاق ،حيث اهتم اليبوسيون –وهم سكان القدس الأصليين- بحفر الأنفاق .

بعد ذلك وفي تاريخ 1400-1200 ق.م دخلت فلسطين جماعات قبلية غير منظمة أطلق عليها الباحثون اسم "العبرانيون" وقدموا من جهة سيناء وعرفوا بأنهم
إنطوائيون وغرباء

وفي عام 1016-976 ق.م تولى النبي داوود –عليه السلام- الحكم
وهنا تم إقامة أول هيكل لليهود والذي استكمله ابنه سليمان –عليه السلام- وهنا أتسائل عن طبيعة بناء الهيكل ؟؟ وقبل الإجابة على هذا السؤال أوضح بأنه لا يوجد في الإسلام ما يدل على وجود هذا الهيكل ولكن ما ورد في التاريخ فقد ورد وجود هذا المعبد لهم وأنه دمر تماما ولم يذكر كيف كان هذا المعبد ولم يذكر كيف كان شكلة وطبيعة بنائه لكن من الممكن أن نستدل على طبيعة بناء الهيكل من مقولة رئيس الجامعة العبرية والذي أوضح أن اليهود لم يحترفوا البناء وإنما إنصرفوا في صباغة الجلود وصناعتها وبالتالي لن يكون الهيكل بناء ضخما بل قد يكون عبارة عن خيمة يوجد فيها تابوت ...

ونأتي هنا على سؤال آخر مهم:
وهو أين مكان بناء الهيكل؟؟ مكان هذا الهيكل لم يحدد بل ذكر أنه في عهد الرومان قد دمر و حرق وإختفت آثاره تماما فلا يوجد ما يدلل على مكان الهيكل ...فهم يزعمون أن مكان الهيكل هو محل الأقصى حاليا لكنني راجعت كل المصادر المذكوره ولم أجد ما يدل على ذلك بل هناك ما يؤكد من التوراة أن اليهود عاشوا في تاريخهم القديم على تلة "أوفيل" جنوب الأقصى أما الأقصى فمبنى على تلة إسمها تلة "موريا" إذن لو اليهود بنوا في ذاك العصر الهيكل لبنوه في مكان سكناهم بعيدا عن مكان الأقصى حاليا ...
وإستكمالا لتاريخ فلسطين سنجد دليلا آخر مهم في أمر الهيكل فذكرت بأن النبي سليمان إستكمل البناء "حسب مصادر التاريخ" واهتم بالصناعة والتجارة وفي عهده كانت أكبر مملكة لليهود ،وبقيت المملكة 80 عاما وبعد ذلك انقسمت لمملكتين "إسرائيل" و"يهودا" وذلك في عام 928 ق.م .
والجدير ذكره أن العبرانيين لم يختلطوا بالسكان الأصليين طيلة فترة حكمهم.

خلال الفترة السابقة حضر لفلسطين وعن طريق البحر قبائل "البيليست" وقد قدموا من كريت وجزر بحر إيجا وسكنوا فلسطين وتركزوا على الساحل ،وقد اختلطوا بالسكان الأصليين "الكنعانيون" وأخذوا " البيليست " كل شيء عن الكنعانيين حتى لغتهم وأعطوا البلاد اسمهم ،وهنا نقف وقفة للتوضيح أن
أصل الشعب الفلسطيني يعود إلى الكنعانيين وليس قبائل البيليست وإنما المسمى فلسطين قدم من قبائل البيليست ،وأول من أطلق اسم فلسطين على أرض كنعان هو أبو التاريخ" هيرودوتس "المؤرخ اليوناني .

وفي عام 732 ق.م وقعت فلسطين تحت الحكم الآشوري وهنا انتهت مملكة إسرائيل تماما. ولكن بقي هيكلهم إلى عام 586 ق.م حيث سيطر البابليون بقيادة نبوخذ نصر على فلسطين وقد قام بسبي ونفي كل اليهود إلى بابل
وتم تدمير الهيكل تماما .

وفي عام 539 ق.م استولى الفرس على فلسطين وسمح الملك الفارسي "قورش" لمن اراد من اليهود بالعودة لفلسطين فعاد القلة منهم وبقي المعظم
وتم إعادة بناء الهيكل للمرة الثانية . وبقي هيكلهم إلى أن احتل الاسكندر الأكبر القدس وخضعت له فلسطين وذلك في عام 333 ق.م. وبعد وفاته انقسمت مملكته ووقعت فلسطين تحت حكم السلوقيين والبطالمة ، وتم تدمير الهيكل أثناء حكم السلوقيين .. ولكن لم يكن تدمير كامل !!!!.

ثم جاء دور الرومان ففي عام 63 ق.م احتل الرومان فلسطين
،وفي عام 135 ميلادي حرق الامبراطور الروماني "هدريان" مكان الهيكل وهنا اختفت آثار الهيكل تماما وهنا كانت نهاية الهيكل ولم يتم بناءه مرة أخرى وبالتالي لم يتبقى له أي أثر وهذا دليل آخر على أن هيكلهم مزعوم على الأقل في مكانه ...فهل للبناء أن ينتهي آثاره تماما بالحرق ؟؟!!!!! هذا يؤكد بأن هيكلهم لم يكن بناء ضخم بل كان مبني من الجلود والقماش والخشب..والله أعلم ..كما أنه طالما لم يتبق أي آثار فكيف يزعمون بأن الأقصى مبني فوق الهيكل أم لديهم خرائط أثرية من عصر النبي داوود مرسومة بالقمر الصناعي يدلل على أن مكان الهيكل هو مكان الأقصى حاليا ؟؟؟!!!..

الآن ينقبون تحت الأقصى بحثا عن آثار تدعم مزاعمهم ولكن الآثار لم تخدمهم فحاولوا بالتزوير ولكن تاريخ فلسطين أقوى من أن يزور ،وإليكم أقوال الغرب في ذلك ...

الباحث والمؤرخ الإنجليزي H.G.Wells يقول في كتابه معالم الإنسانية " أن ارض فلسطين هي ارض الكنعانيين والفلسطينيين وبلادهم "
المؤرخ الاسكتلندي آن جيمس فريزر " أن الناطقين بالعربية من فلاحي فلسطين هم من ذريات القبائل التي استوطنتها قبل الغزوة الإسرائيلية لها في عهد داوود ، وأنهم ما زالوا متصلين بالأرض ولم يقتلعوا منها وان طلعت عليهم موجات من الفتوح فإنهم ثبتوا وأقاموا "

هنري كتن " انه في حوالي القرن العشرين قبل الميلاد شرع الكنعانيون وهم قبائل عربية يستوطنون السهول والبقاع الساحلية ، فأنشأوا مدنا وقري ، واخذوا يهتمون بتنمية ثقافتهم الخاصة ، وتروي لنا التوراة أن البلاد كانت تسمي ارض كنعان "علي ما ورد سفر الخروج 3 : 17
ويؤكد كيتن أن العبرانيين قد جاءوا إلي فلسطين عن طريق الغزو فعندما غزت القبائل الإسرائيلية ارض كنعان في القرن الثاني عشر قبل الميلاد بعد خروجها من مصر ، صادفت هناك أهلا قاطنين

وتقول الموسوعة البريطانية " يبدوا أن اليهود في يهوذا نفسها قد اندثروا تقريبا وان عاش فريق منهم بعد ذلك في الجليل "

المؤرخ الأمريكي برايت والمعروف بتعصبة للإسرائيليين " كان العبرو أي العبرانيين ( اليهود ) غرباء عن كل بلاد عاشوا فيها وكان أهل تلك البلاد يعني فلسطين يسمونهم الغرباء "

واكتفي بهذا القدر على أمل أن أكون وفقت في تقديم ملخص بسيط عن تاريخنا ... تاريخ فلسطين


المصادر:1-
http://www.palestinehistory.com/
2-
http://www.qudsonline.net/searching/docume...arching001.html
3- بيان نويهض الحوت، فلسطين ( القضية – الشعب – الحضارة) التاريخ السياسي من عهد الكنعانيين حتى 1917 ، بيروت ، دار الاستقلال للدراسات والنشر 1991.
4-تاريخ فلسطين
5-
http://www.islamonline.net/Arabic/In_Depth...article17.shtml