الفرا رئيسا للجنة التحضيرية في المؤتمر

يهدف لتشخيص وتطوير واقع التعليم المهني والتقني في فلسطين

العلوم والتكنولوجيا تطلق مؤتمرها العلمي الثاني

 

أطلقت الكلية الجامعية للعلوم والتكنولوجيا بخان يونس مؤتمرها العلمي الثاني بعنوان "مستقبل التعليم المهني والتقني بمدارس التعليم العام في فلسطين" وذلك بالتعاون مديرية التربية والتعليم بخان يونس والذي من المقرر أن يعقد في الرابع عشر من شهر مايو القادم.

 وأكد رئيس المؤتمر الدكتور أحمد عايش أبو شنب أن التعليم المهني والتقني أصبح مطلباً ضرورياً وملحاً في المنطقة وخاصة مع ما تتسم به المجتمعات حاليًا من التقنية، مشيرًا إلى كونه أحد أهم الحلول الناجعة لمشكلة البطالة التي تسجل في الوقت الحالي معدلات عالية في المجتمع الفلسطيني بشكل عام وقطاع غزة بشكل خاص.

وأضاف د. أبو شنب أن المؤتمر يهدف إلى تشخيص واقع التعليم المهني والتقني في فلسطين وكذلك إنجاح تطبيق التعليم المهني والتقني في مدارس التعليم العام بفلسطين وفق توجهات وزارة التربية والتعليم.

 

بدوره أشاد مدير التربية والتعليم بمنطقة خان يونس الدكتور عبد القادر أبوعلي بدور الكلية في تنفيذ وتنظيم أنشطة نوعية لتعزيز الصورة الذهنية للتعليم المهني والتقني، مثمنـًا التعاون القائم بين المديرية والكلية ومشيرًا إلى أهمية عقد المزيد من اللقاءات والفعاليات الداعمة للتعليم التقني والمهني في فلسطين.

 

من جانبه أوضح رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الأستاذ محمود رفيق الفرا أن استقبال ملخصات الأبحاث للمؤتمر بدأ بالفعل ويستمر حتى الخامس من فبراير القادم في خمسة محاور متنوعة هي محور مخرجات التعليم المهني والتقني وتلبية لاحتياجات سوق العمل، ومحور تعزيز الصورة الذهنية للتعليم المهني والتقني، بينما يستقبل المحور الثالث ملخصات حول الرؤى الاستشرافية لتطبيق التعليم المهني في مدارس التعليم العام، ويناقش المحور الرابع مشاركات لتحسين نوعية التعليم والتعلم في قطاع غزة، وختامًا يناقش المحور الخامس مواضيع ذات علاقة اقتصاديات التعليم المهني والتقني في فلسطين.

 

وأشار أ. الفرا إلى أنَّ اللجان التنظيمية للمؤتمر ضمت عددًا كبيرًا من المتخصصين والمهتمين من مختلف المؤسسات التعليمية ذات العلاقة في سبيل إنجاز عمل جماعي متكامل.

عدد الزوار 2125، أضيف بواسطة/ إدارة موقع الفرا